Image

احد مواقع التراث العالمي المسجلة في اليونسكو

واحة الأحساء.. الموقع السعودي الخامس الذي ينضم إلى قائمة التراث الإنساني العالمي (اليونيسكو)، بعد كل من (مدائن صالح، وحي الطريف بالدرعية التاريخية، وجدة التاريخية، والرسوم الصخرية في موقعي جبة والشويمس بمنطقة حائل).

فقد أعلن صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني عن تسجيل واحة الأحساء في قائمة التراث العالمي باليونسكو، خلال اجتماع لجنة التراث العالمي الذي عقد في العاصمة البحرينية المنامة، بتاريخ 15 شوال 1439هـ (الموافق 29 يونيو 2018م).

وجاء هذا التسجيل عن جدارة واستحقاق عاليين، ذلك أن الواحة تتميّز بأنها من أكبر وأشهر واحات النخيل الطبيعية في العالم، من خلال عيون وآبار مياه عذبة تسقي أكثر من 3 ملايين نخلة منتجة لأفضل وأجود أنواع الثمار من التمور، فضلاً عن التاريخ الحضاري والموقع الجغرافي الهام لمنطقة الأحساء التي يعود تاريخ أقدم استيطان بشري فيها إلى الألف الخامس قبل الميلاد، ما جعلها صلة وصل رئيسية بين الحضارات القديمة منذ آلاف السنين.